<

ما هي ديانة اليابان

تعج اليابان بديانات كثيرة، وخصوصـًا بعد الحرب العالمية الثانية، ولعل السبب في هذا إقرار حرية الأديان في الدستور الياباني، حيث أصبح من الممكن لأي مجموعة من سكان البلاد أن تُكون ديانة لها وتعتمدها رسميــًا، وقد أدي هذا بطبيعة الحال إلى كثرة الديانات وتعددها في اليابان. ونشأت الشنتوية في بيئة زراعية فعبد أتباعها مظاهر الطبيعة، ولا يعرف لها مؤسس، ومصادرها المقدسة ...

أكمل القراءة »

ماذا يعبدون اليابان (1) أماتيراس

تعتبر ” أماتيراس” إلهة الشمس هي الأهم والأعظم في عقيدة الشنتو، رغم أنها لم تخلق العالم، ولم تكن سببـًا في الوجود البشري أو غيره، إلا أنها سبب في استمرار الحياة على وجه الأرض، وهي التي تمنح الحياة على وجه الأرض. فالشمس هي: (الصنم الذي يتصف بالحكمة والفضل والقلب الطيب الذي ينشر الأمن والنظام، وهو الذي ينظم أحوال المعيشة، وهم يعتقدون ...

أكمل القراءة »

التطور التاريخي للشنتوية في بلاد الوقواق (اليابان) (3) فترة أسوكا وعهد نارا

عهد أسوكا. وعهد نارا .         يبدأ عصر أسوكا من ثلاثة وتسعين وخمسمائة إلى عشرة وسبعمائة ميلاديــًا (593:710م)، وعهد نارا من عشرة وسبعمائة ميلاديــًا (710م) إلى أربعة وثمانين وسبعمائة ميلاديــًا (784م)، حيث بداية دخول البوذية إلى اليابان، والتي كان لها أكبر الأثر في الشنتوية.         وقبل هذه الفترة (كان يوجد الإمبراطور سوجين في الفترة الأسطورية عام سبعة وتسعين إلى ثلاثين ...

أكمل القراءة »

التطور التاريخي للشنتوية في بلاد الوقواق (اليابان) (2) فترة المدافن الكبرى

عصر المدافن الكبرى:         قبل نهاية فترة اليايوي منذ حوالي أواسط القرن الثالث بعد الميلاد، (كانت القبائل في إقليم ياموتو. والمناطق الأخرى من وسط وغرب اليابان تبنى أضرحة حجرية مقببة مثيرة للإعجاب (كوفن) من أجل دفن زعمائها، بنى أضخم ضريح فيها في إقليم ياماتو، ويقال إنه ضريح حجري ضخم لأول سلالة سياسية قوية حاكمة في اليابان الـ “ياماتو” التي أكدت ...

أكمل القراءة »

عدد المسلمين في اليابان، وأول مسلم ياباني

عدد المسلمين في اليابان:         لقد ورد (وفق إحصائية وزارة الخارجية اليابانية – ديسمبر 1995م)، أن عدد المسلمين المحليين القادمين من البلدان الإسلامية هو كالتالي: عدد الأجانب المسجلين                                        ست وثلاثون ألف نسمة عدد المسلمين المسجلين                                      خمس وثلاثون ألف نسمة عدد الإيرانيين المسجلين                       خمس وأربعون وستمائة وثمانية آلاف نسمة عدد الإندونيسيين المسجلين                    ست وخمسون وتسعمائة وستة آلاف نسمة عدد الماليزيين ...

أكمل القراءة »

أول مسجد بني في اليابان

أول مسجد بني في اليابان:         ذكر صاحب كتاب الإسلام في اليابان: (أن أول مسجد أنشئ في اليابان في عام خمسة وتسعمائة وألف ميلاديــًا (1905م)، وإن لم يكن على صورة مسجد كامل، لكن لو افترضنا والكلام للكاتب أن أربعمائة أو خمسمائة مسلم في مكان واحد يجعلنا نفترض أنهم أيضــًا كانوا يؤدون الصلاة جماعة، وخاصة صلاة الجمعة، أيـــًا كان شكل المبنى ...

أكمل القراءة »

حصري: تاريخ المسيحية في اليابان منذ دخولها إلي اليوم

المسيحية في بلاد الوقواق         تعد المسيحية من الديانات التي وصلت اليابان في وقت متأخر بالمقارنة بالبوذية التي وصلت اليابان في القرن السادس، وكذلك الكونفوشيوسية التي دخلت في القرن الرابع، حيث وصلت المسيحية اليابان في القرن السادس عشر، ومع ذلك وصلت قبل الإسلام بفترة طويلة.         وإذا كانت بداية المسيحية في اليابان في القرن السادس عشر (16م)، أي أنها وصلت ...

أكمل القراءة »

كيف كان الشنتويون اليابانيون القدماء يتخلصون من أجسادهم بعد الموت!!!

كيف كان الشنتويون القدماء يتخلصون من أجسادهم بعد الموت!!!         من المعروف اليوم – كما سيأتي – أن جميع أهل اليابان باختلاف معتقداتهم يحرقون أجسادهم بعد الموت، لكن قديمـًا كان الأمر يختلف تمامـًا؛ لأن حرق الموتى لم يظهر في اليابان إلا بعد دخول البوذية.         (الفرق بين الحياة والموت، فكرة غامضة غير واضحة في أذهان الناس في ذلك الزمان القديم، ...

أكمل القراءة »

التطور التاريخي للشنتوية في بلاد الوقواق (اليابان) (1) فترة جومون ويايوئي

التطور التاريخي للشنتويــــــة في بلاد الوقواق (اليابان)         توطئة: مرت الشنتوية عبر تاريخها الطويل بمراحل كثيرة ما بين ارتفاع وهبوط، فكانت تلقي الدعم في عصور وتحارب في أخرى، كما حدث لها تطور كبير في الجانب العقدي، كما تغيرت شريعتها وطقوسها كثيرًا على مدى تاريخها، وخصوصـًا عند دخول البوذية إلى اليابان، والتي كانت لها تأثير كبير في الشنتوية سواء في معتقداتها ...

أكمل القراءة »

أنواع الشنتوية في اليابان (Types of shinto in japan)

أنــــواع الشنتـــــــــويــــة في اليابان حاولت الشنتوية طوال تاريخها وضع شريعة محددة، وخصوصـًا عند استشعارها الخطر من الديانات الوافدة إلى اليابان، ولكن كل هذه المحاولات باءت بالفشل، فظهرت أشكال وأنواع مختلفة من الشنتوية. (الشنتوية لا يوجد بها شريعة ومبادئ أساسية لسببين: الأول: المعابد والطقوس تتوسط إيمان الناس بالكامي. الثاني: قبول المعابد كرمز للإيمان المجتمعي جعل من غير الضروري الاهتمام بالمبادئ والتعليمات). ...

أكمل القراءة »