<
الرئيسية » مقالات » نظرة الياباني للمصري، وما هو التشابه الأكبر بين المصري والياباني؟؟
الدكتور أحمد رمضان

نظرة الياباني للمصري، وما هو التشابه الأكبر بين المصري والياباني؟؟

مصر، كما ينظر إليها في اليابان، أعرق بلد في العالم تاريخــًا وحضارة، بينما نجد الشعب المصري يتمتع بميزتين من ميزات الشعوب المتوسطة، المناخ المعتدل، والروح المنفتحة المرحة، واللافت للنظر هنا أن بعض العلماء اليابانيين نجحوا في عملية الحفريات للآثار الفرعونية، وإن هذا النبأ أثار صدىً رنانــًــا في اليابان، وترك انطباعــًا ثابتــــًا بأن مصر هي بلاد سماحة وانفتاح تسمح للياباني على العمل للكشف عن الكنوز الوطنية للمصريين أنفسهم.

       كما أن عددًا كبيرًا من السياح اليابانيين يزورون مصر كل عام ويتحدث الكاتب الياباني عن نفسه قائلاً: عشت، أنا نفسي، لمدة أربع سنوات في القاهرة عيشة مرضية، تملأها الذكريات السعيدة والمثمرة خلال الفترة في السبعينيات والثمانينيات … فكنت أشعر بجو العلاقات الأخوية بين المسلمين والضمير المشترك كالشرقيين – ويختتم كلامه قائلاً عن علاقات مصر واليابان – فعلينا أن نحافظ على الوعي الواجب لهذه الحقيقة، ونستمر في جهودنا في أي ميدان، ونتعامل فيه بما في ذلك دين الإسلام).

       فالشعب الياباني يقدر ويحترم ويعرف قدر الشعب المصري، ويعده من أعظم شعوب العالم وأقدمها مدنية وحضارة، كما أنه يسعد جدًا بالتعامل مع المصريين لخفة الظل المعهودة عنهم وغيرها.

       زد على ذلك من درس تاريخ الشعب الياباني يعرف جيدًا أن هناك تشابهــًا كبيرًا بين الشعب الياباني والشعب المصري قلما يتوفر في أي شعب آخر في العالم، وهو الحب الكبير للوطن، فالشعب الياباني يقدس أرضه ويحبها ويظنها أفضل بقاع العالم، والشعب المصري أيضــًا يشهد تاريخه وحاضره بحبه لبلده.

الكاتب الدكتور أحمد رمضان

 

عن admin

2 تعليقان

  1. very good doctor

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*